ندوة علمية بعنوان “الأفكار الابداعية وطرق التمويل”

“الإبداع لا بد له من إعداد جيد، و مران مستمر، وجهد عنيف في التدريب واكتساب المهارات اللازمة، كي يصير المرء قادراً على بلورة أفكاره وتشكيلها وتحقيقها في مجال معين  ” بهذه الكلمات بدأ الأستاذ رافت ابو شعبان محاضرته والتي جاءت تحت عنوان “الأفكار الإبداعية وطرق التمويل”،.

وقف أبو شعبان خلال المحاضرة على محاور ثلاثة ,هي : الأفكار الإبداعية (مفاهيم ريادة الأعمال), بيئة ريادة الأعمال (المزايا والحواجز ),مصادر التمويل (التمويل الجماعي ).

وأوضح أبو شعبان أن فلسطين هي الأولى عربياً في عدد حملات التمويل الجماعي, وقيمة التمويل حسب دراسة أجراها عام 2014.

وأكد على أن دور مؤسسات التعليم العالي ليس قائم على احتضان المشاريع والأفكار الريادية فحسب , وإنما على الإرشاد والتوجيه للطلبة الرياديين بجميع التخصصات, ونوه الى أن الأفكار لا تساوي شيء إذا لم تحقق نوع من العائد المادي .

وبين أبو شعبان أن هناك ستة مكونات أساسية لبيئة ريادة الأعمال ،وكلها تؤدي دوراً في نمو المشاريع الريادية, ومساعدة الرياديين على النمو والخروج للسوق ,وإيجاد الاستثمار, وهي : المحافظ الاستثمارية ,حاضنات ومسرعات الأعمال ومجتمع الرياديين , مؤسسات وشركات القطاع الخاص ,المؤسسات الإعلامية , مؤسسات التعليم العالي والتقني ,المؤسسات التنموية الغير حكومية .